الزفزافي كان يحاول الخروج من الحسيمة لطلب اللجوء… ومعتقل يفجرها في وجه الزفزافي:”لم أتعرض للتعذيب والأمن تعامل معي جيدا”

بعد الموجة التي أثارها مجموعة من “الحقوقيين” حول تعذيب معتقلي حراك الريف خرج ممثل النيابة العامة حكيم الوردي عن صمته في الموضوع قائلا :“من اعتقلوا الزفزافي لم يكونوا بصدد دعوته لحفلة تنكرية، بل كانوا يعتقلون شخصا عرف بخطاباته التحريضية”.
وأضاف الوردي أثناء محاكمة معتقلي حراك الريف “الزفزافي كان بصدد مغادرة الحسيمة لطلب اللجؤ السياسي”.
وتابع ممثل النيابة العامة أن هناك قلة قليلة من المعتقلين من تم التعامل معهم بنوع من الحدة وذلك بسبب دعواتهم للعنف والتحريض ومقاومتهم لرجال الأمن .
وذكر الوردي أثناء مرافعته , “الحبيب الحنودي أكبر المعتقلين سنا وأكثرهم علما وثقافة وأرجحهم عقلا، وقد نفى تعرضه للتعذيب، ونوه بحسن تعامل الأمن معه”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*