بعدما اخذ منه مقعدا بسيدي افني…قيادات من حزب اخنوش تنزل لدعم مرشح الاتحاد الاشتراكي بجرسيف

 

بعدما  كان وراء افقاده العتبة الضرورية لتشكيل فريق برلماني في مجلس النواب، دخل حزب التجمع الوطني لألحرار الى جانب حزب الاتحادالاشتراكي في الحملة الانتخابية الجزئية بدائرة جرسيف، يوم أمس برمج
تجمع انتخابي مشترك حمل الملصق الدعائي له صورة وزير العدل محمد اوجار ووزير الوظيفة العمومية محمد بنعبد القادر كما حضر القيادي التجمعي بيتاس.

حملة انتخابية لحزب اخنوش لصالح الاتحاد الاشتراكي، رغم ان الحزبين كانا لفترة طويلة من تاريخهما
على النقيض من بعضهما البعض، اوجار كان يساريا قديما قبل ان يتحول الى أحد الوجوه البارزة للتجمع الوطني لألحرار، ويبدو انه القيادي المثالي الذي وجدت قيادة الأحرار انه مناسب ليشارك في حملة مشتركة بين الحزبين.
صحف

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*