“ها شنو تايتسنا المغاربة”….بركة ينذر بازدياد الفوارق بالمغرب في 2030

خرج نزار بركة، رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، ليقدم صورة سوداء عن المغرب في أفق 2030، حيث أكد أن الفوارق المجالية ستزداد في أفق 2030.

وحسب يومية “أخبار اليوم” في عددها الصادر يوم غد ,أوضح بركة أن المواطن يعاني غلاء السكن، وارتفاع كلفة النقل والخدمات الصحية التي تمثل نصف استهلاك الأسر، مستبعدا إمكانية تحقيق المغرب الصعود الاقتصادي في أفق 2030، وذلك بسبب صعوبة تحقيق مستوى دخل يصل إلى ألف دولار خلال الـ15 سنة المقبلة.

بركة قال إن الإشكال الكبير المطروح في المغرب يتمثل في أن سقف مطالب المغاربة ارتفع، وأن نمط الاستهلاك تغير.

ورغم تحسن الدخل لم يشعر الموطن بذلك، حيث أوضح أن المغرب يعيش مفارقات عجيبة في ما يخص الفوارق الاجتماعية وتوزيع الثروات، ضاربا المثل بسعر قنينات الغاز الذي يبلغ في المدينة 45 درهما، وفي القرى 70 درهما، وقد يصل في فصل الشتاء إلى 100 درهم، معتبرا أنه يجب القضاء على مثل هذه المفارقات.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*