“البوليساريو” تقرر نقل ميلشياتها لبئر لحلو….والبعمري ل”سياسي.كوم” : قرار الجبهة ليس إلا خطة جزائرية

أكدت جبهة البوليساريو الإنفصالية عزمها إستباق اجتماع مجلس الأمن بخصوص قضية الصحراء المغربية , معلنة  عزمها نقل مقر  ميليشياتها العسكرية إلى منطقة “بئر لحلو” العازلة .

القرار يُعد خطوة “مُستفزة” للمملكة  وتصعيد جديد من الجمهورية الوهمية وقادتها في سياق “مشحون” على بعد أقل من شهر على إجتماع مجلس الأمن .

 

وفي ذات السياق قال محامي ضحايا إكديم إيزيك والفاعل الحقوقي  نوفل البعمري في تصريح ل”سياسي.كوم” ,:” أن قرار جبهة البوليساريو ليس الأول من نوعه بل يدخل ضمن إستراتيجية النقل التدريجي لمنشآت الجبهة للمنطقة العازلة التي تعتبرها الجبهة منطقة ” محررة”، و هي تدخل ضمن خطة تهدف إلى نقل سكان المخيمات لها في خطة جزائرية للتخلص من العبئ القانوني و السياسي الذي أصبحوا يشكلونه عليها في ظل تزايد حجم الانتهاكات بالمخيمات و الإدانة لها بالمؤسسات الدولية خاصة مجلس حقوق الإنسان و للتحايل على قرار مجلس الأمن القاضي بإحصاءهم”.

 

ووأوضح   البعمري :”هذا القرار يندرج في هذا الإطار و يدخل ضمن هذه الاستراتيجية البعيدة الأمد عليه فالمغرب مطالب بالتصدي لهذه الخطوة بالأمم المتحدة و الاحتجاج لديها لأنها تشكل خرقا لاتفاق وقف إطلاق النار الذي جعل من هذه المناطق مناطق عازلة بين المغرب و المخيمات.”

 

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*