البام غادي الهاوية يتصارعون فيما بينهم وقريبة من إلياس تقود انقلابا بدعم من المحرشي

سياسي : رضا الاحمدي

يعيش حزب الأصالة والمعاصرة أزمة حقيقية بدأت بوادرها تطفو على السطح بصراعات مناصب وتوقعات والتقرب من الريع الانتخابي في افق الانتخابات القادمة رغم خسارة البام رهان الفوز برئاسة الحكومة وتقديم عراب الجرار استقالته.

وعلمت “سياسي” ان صراعات الباميين وصلت إلى  جهة الرباط القنيطرة بتقديم رئيس هيئة المنتخبين “الخياط”السابق الملياردير الحالي المحرشي  رسالة إلى رئيس جهة الرباط القنيطرة السكال المنتمي لحزب العدالة والتنمية يدعوه فيها بتغيير منسقة الحزب بأخرى. …وهو ما رد عليه السكال برسالة كانت صادمة واظهرت الضعف السياسي والقانوني لاتباع المحرشي …بحيث طالبهم رئيس الجهة بضرورة تقديم منسقة الباميين بالجهة استقالتها وهو مالم  يتحقق.

في حين يتجه المحرشي ومن معه الى فرض اسم مغمور “ر ف” القريبة من الياس العماري وزوجته وتهديديهم لبعض المستشارين بجمع توقيعات لإقالة المنسقة الحالية وفرض عليهم شروط غريبة وانتقام.

واكدت مصادر”سياسي ” ان صراعات البام بجهة الرباط هي إعلان عن موت الحزب تنظيميا وان الصراعات أظهرت عدم قدرة البام على التموقع ووجوده مع المواطنين كما أعلنت وجوه محلية وبرلمانيين بالجهة عن استيائهم وامتعاضهم من سيطرة المحرشي ومن معه وعبروا عن قرب هجرتهم الى حزب آخر مع قرب الانتخابات ان ظل الجمود والتحكم سيد الموقف.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*