الوزير الأعرج يفشل في الترويج لمدينة وجدة كعاصمة للثقافة العربية

سياسي : رضا الاحمدي

رغم ان مدينة وجدة عاصمة المغرب الشرقي وتوجد على الحدود المغربية الجزائرية. ..الا ان وزير الثقافة والاتصال الحركي محمد الاعرج لم يمنح المدينة حقها التاريخي لتكون عاصمة المدن العربية لسنة 2018.
وبرمجت وزارة الاعرج أنشطة لاحتفال بوجدة عاصمة عربية ببرنامج فلكلوري بدون محتوى تاريخي وحضاري لما تمتاز به وجدة من رمزية تاريخية وما قدمته للدفاع عن الوحدة المغربية ضد الاستفزازات العدوانية للخصوم.
كما فشل الوزير الأعرج في الترويح والتعريف بحدث الاحتفالية وجدة كعاصمة عربية….حيث سينطلق فلكور فارغ المحتوى من مدينة السعيدية ….وهو ما يعني ان الوزير الاعرج ليست له استراتيجية واضحة المعالم في ابراز الموروث الحضاري والثرات لامادي لوجدة ولغيرها وكأنه وزير وحد نفسه صدفة على وزارة لها دور كبير في التعريف والدفاع عن التقافة والحضارة المغربية عالميا بخطة إعلامية تساير في الترويج للحدث بعيدا عن لغة الخشب التي اصبح يتقنها الوزير الاعرج.
واتصل موقع”سياسي ” بوزير الثقافة والاتصال لمعرفة موقفه في الموضوع الا ان هاتفه ظل يرن بدون جواب…..
يتبع…

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*