حزب الاستقلال يستعد للقطع مع حكومة العثماني

بعد فترة رمادية اختار فيها المساندة النقدية، حزب الاستقلال يستعد للقطع مع حكومة العثماني. ينتظر أن يعلن حزب الاستقلال عن قطيعته النهائية مع حكومة سعد الدين العثماني، في الدورة 21 المقبلة للمجلس الوطني، حيث سيحسم الحزب في تموقعه في الساحة السياسية، بعيدا عن تواجده بين المنزلتين، لا هو ضمن الأغلبية ولا ضمن المعارضة.

صحف

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*