صادم : هكذا إغتصب أب إبنته و الأخيرة حاولت الإنتحار

بضواحي مدينة الجديدة أن أباضاجع ابنته مضاجعة الأزواج ولم تم إلا أيام بعد الواقعة حتى أصيبت الضحية ب”هزة نفسية” حاولت خلالها الانتحار.

وحسب مصادر صحفية , أن الطفلة مازالت قاصر لا يتجاوز عمرها السبعة عشر سنة إلا أن الأب كان “وحشا بشريا” .
وأضافت المصادر ذاتها , أن الفتاة لم تستسغ ما حصل لها وحاولت أن تنهي حياتها وتفكّر في الانتحار بعد أن ضاقت ذرعا من استغلالها جنسيا من طرف والدها محاولا أن يشبع نزواته، غير أن الموت لم يكن في الموعد وجرى إنقاذها في الوقت المناسب لترقد وإلى حدود كتابة هذه الأسطر بمستشفى محمد الخامس بالجديدة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*