هكذا تدخل مسؤولين قطريين لإقناع محامي بريطاني بالترافع على بوعشرين

علمت “سياسي.كوم” من مصادر خاصة أن مسؤولين قطريين وراء تنصيب المحامي البريطاني رودني ديكسون للدفاع عن توفيق بوعشرين المتهم في قضايا تتعلق بالإغتصاب والإتجار في البشر .
وحسب المصادر ذاتها أنه لا فرد في عائلة توفيق بوعشرين تدخل لإقناع المحامي البريطاني , وأن المسؤولين القطريين الذين تجمعهم علاقة قوية ببوعشرين في تبادل للمصالح هم من كانت لهم يد في الموضوع .
وإستغربت مصادرنا وجود رودني ديكسون للترافع عن بوعشرين المتهم في قضايا لا تتعلق بالصحافة والنشر ولا بحرية التعبير علما أنه ترافع ضد مجموعة من القطريين قبل أقل من سنة أمام القضاء الإماراتي في قضايا تتعلق بالتعنيف و الإعتقال التعسفي .
وفق المصادر ذاتها أن أحد الوجوه القطرية الذين ترافع عنهم المحامي البريطاني لم يكن سوى أحد المقربين ماديا من موقع عربي يمتلك بوعشرين نصيبا فيه .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*