بعدما تصبح وزيرا عليك بتغيير “الزوجة”…الجنس يحرك وزراء العدالة والتنمية

عرفت حكومة بنكيران تفجير قضية ما عرف ب”الكوبل”الحكومي. ..انتهت بزواج الوزير الشوباني بالوزيرة بنخلدون…بعدما فجرت الصحافة العلاقة التي جمعت مديرة ديوان بالوزير…
ورغم ان الشوباني كان متزوجا الا انه لم يجد سوى التعدد والزواج بوزيرة طلقت هي الاخرى زوجها بعد كشف العلاقة.
وان كان بعض وزراء العدالة والتنمية يعيشون بالتعدد …الا ان حالة الوزير يتيم تظهر هي الأخرى مدى رغبة الوزير في التعدد الزواج وربط علاقة بممرضة حيث كشف الأمر في شهر يوليوز الماضي…وتفجرت القضية بظهور فيديو مع الشابة بباريس وهو يتجول معها رغم انه يكبرها ب40 سنة.
وقال مقرب من الوزير يتيم ان القيادي في البيجدي يتيم قام بخطبة الشابة …في حين قالت مصادر اخرى ان زوجة يتيم رفضت منحه الموافقة…وهو ما دفعه بولوج طرق طلب الطلاق.
والغريب في حالة يتميم والشوباني انهما قام بتغيير الزوجة بعدما اصبح يتيم وزيرا للتشغيل والشوباني وزير العلاقات مع البرلمان.
فهل اصبح الجنس محرك لبعض الوزراء بعد تغيير موضعهم الاجتماعي لما يصبحون وزراء؟

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*