على خطى الجرائد الحزبية و السلفية….”أخبار اليوم” تتوزع مجانا فقط لترويج إدعاءاتها حول قضية بوعشرين

سياسي : كازا
بعد تبوث الجرائم الجنسية الموجهة لتوفيق بوعشرين مالك يومية “أخبار اليوم” تحاول الأخيرة و العاملين بها بشتى الطرق إيهام الرأي العام أن القضية سياسية وأن جهات خفية أطاحت بالمتهم .
بعد المحاولات المتكررة من الجريدة تارة بالضرب في المحاميين و تارة أخرى بالتشهير بالمشتكيات في قضية مديرهم العام توفيق بوعشرين .
هذه المرة و بطريقة غير معتادة وعلى خطى الجرائد الحزبية و جرائد السلفية , توزع “أخبار اليوم” مجانا فقط من أجل نشر إدعاء اتهم حول الحكم و أن جهات خليجية و سياسية مغربية وراء الحكم .


هذا و جدير بالذكر أن المحكمة قضت بالحكم سنة في حق توفيق بوعشرين بتهم الإتجار في البشر و الإستغلال الجنسي وذلك ما أكده القضاء إستنادا على الفيديوهات التي في حوزته .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*