توقيع إتفاقية شراكة بين جهة الرباط سلا قنيطرة و بروكسيل… وها شنو فيها !

في إطار علاقات الصداقة التي تجمع بين المملكة المغربية والمملكة البلجيكية، وفي إطار عَلَاقات التعاون والشراكة النموذجية التي تجمع بين جهة الرباط سلا القنيطرة وجهة بُرُوكسيل العاصمة، استقبلفي إطار علاقات الصداقة التي تجمع بين المملكة المغربية والمملكة البلجيكية، وفي إطار عَلَاقات التعاون والشراكة النموذجية التي تجمع بين جهة الرباط سلا القنيطرة وجهة بُرُوكسيل العاصمة، استقبل رَئيس مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة، الوزير- رئيس جهة بروكسيل العاصمة والوَفد المرافق له في زيارة رسمية يقوم بها لبلادنا خلال الفترة الممتدة من 5 إلى 8 فبراير2019.
وتم بهذه المناسبة يوم الثلاثاء 5 فبراير 2019 بمقر الجهة بالرباط، من قبل  عبد الصمد سكال، رئيس مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة والوزير – رئيس جهة بروكسيل العاصمة، توقيع تفاهم خاص بين الجهتين من أجل تعزيز الشراكة في مجالي السياحة والثقافة تتوزع على أربع محاور تتعلق بالولوج والربط بين المجالات والتسويق الترابي والتكوين المؤهل والمقاولة السياحية.
كما وقع بالمناسبة  عبد المنعم المدني المدير العام للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات وGrégor Chapelle المدير العام لمؤسسة ACTIRIS البلجيكية من أجل إنعاش الشغل ودعم الشباب.
إلى ذلك، ستشكل هذه الزيارة الرسمية التي يقودها  الوزير- رئيس جهة بروكسيل العَاصمة، مُناسبة لعقد مجموعة من اللقاءات سيتم خلالها تدارس حالة تقدم المشاريع المشتركة بين الجهتين وسُبل إنجاز مشاريع جديدة في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك، خاصة في المجالات التي قطعت فيها بلجيكا أشواطا مهمة من التطور.
تجدر الإشارة إلى أن عَلاقة التعاون والشراكة بين جهة الرباط سلا القنيطرة وجهة بروكسيل العاصمة التي يَزيد عُمرها عن 18 سنة، أثمرت مجموعة من المشاريع النوعية من بينها إحداث مركز بيداغوجي بيئي والشروع في بناء وتجهيز مركز فرز وتثمين النفايات الصلبة (ورق، كرطون، بلاستيك) ECOCENTRE بالإضافة التبادل الثقافي والاستفادة من الخبرة البلجيكية في إنجاز مشاريع أخرى منها إنشاء المرصد الجهوي للديناميكيات الترابية بجهة الرباط سلا القنيطرة، معتمدا على نظام معلوماتي جغرافي الذي تم بشأنه توقيع مذكرة تفاهم والشروع في تبادل الزيارات بين الطرفين لاتخاذ مَجموعة من الإجراءات التقنية التي بإمكانها تسريع وتيرة إنشاء المرصد.  رَئيس مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة،  الوزير- رئيس جهة بروكسيل العاصمة والوَفد المرافق له في زيارة رسمية يقوم بها لبلادنا خلال الفترة الممتدة من 5 إلى 8 فبراير2019.
وتم بهذه المناسبة يوم الثلاثاء 5 فبراير 2019 بمقر الجهة بالرباط، من قبل عبد الصمد سكال، رئيس مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة والوزير – رئيس جهة بروكسيل العاصمة، توقيع تفاهم خاص بين الجهتين من أجل تعزيز الشراكة في مجالي السياحة والثقافة تتوزع على أربع محاور تتعلق بالولوج والربط بين المجالات والتسويق الترابي والتكوين المؤهل والمقاولة السياحية.
كما وقع بالمناسبة  عبد المنعم المدني المدير العام للوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات وGrégor Chapelle المدير العام لمؤسسة ACTIRIS البلجيكية من أجل إنعاش الشغل ودعم الشباب.
إلى ذلك، ستشكل هذه الزيارة الرسمية التي يقودها الوزير- رئيس جهة بروكسيل العَاصمة، مُناسبة لعقد مجموعة من اللقاءات سيتم خلالها تدارس حالة تقدم المشاريع المشتركة بين الجهتين وسُبل إنجاز مشاريع جديدة في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك، خاصة في المجالات التي قطعت فيها بلجيكا أشواطا مهمة من التطور.
تجدر الإشارة إلى أن عَلاقة التعاون والشراكة بين جهة الرباط سلا القنيطرة وجهة بروكسيل العاصمة التي يَزيد عُمرها عن 18 سنة، أثمرت مجموعة من المشاريع النوعية من بينها إحداث مركز بيداغوجي بيئي والشروع في بناء وتجهيز مركز فرز وتثمين النفايات الصلبة (ورق، كرطون، بلاستيك) ECOCENTRE بالإضافة التبادل الثقافي والاستفادة من الخبرة البلجيكية في إنجاز مشاريع أخرى منها إنشاء المرصد الجهوي للديناميكيات الترابية بجهة الرباط سلا القنيطرة، معتمدا على نظام معلوماتي جغرافي الذي تم بشأنه توقيع مذكرة تفاهم والشروع في تبادل الزيارات بين الطرفين لاتخاذ مَجموعة من الإجراءات التقنية التي بإمكانها تسريع وتيرة إنشاء المرصد.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*