رئيس الحكومة: العلاقات المغربية الإسبانية تحسنت بشكل غير مسبوق

اعتبر رئيس الحكومة، الدكتور سعد الدين العثماني، زيارة عاهلي المملكة الإسبانية للمغرب حدثا تاريخيا مهما.
وأوضح رئيس الحكومة، في افتتاح مجلس الحكومة المنعقد يوم الخميس 14 فبراير 2019، أن الزيارة الرسمية التاريخية التي يقوم بها الملك ضون فيليبي السادس والملكة ضونيا ليتيثيا، عاهلا المملكة الإسبانية، “مهمة جدا وستعطي دفعة جديدة للعلاقات الثنائية وستدعم موقع المغرب السياسي والاقتصادي في المنطقة كلها”، من خلال الاتفاقيات ال11 التي تم التوقيع عليها أمام جلالة الملك محمد السادس نصره الله وجلالة الملك الإسباني.
وفي هذا السياق، شدد رئيس الحكومة على أن الاتفاقيات الموقع عليها لها طابع استراتيجي وستساعد على تنويع العلاقات الثنائية بين البلدين، من قبيل مذكرة التفاهم الخاصة بالتعاون الاستراتيجي في المجال الطاقي، واتفاقيات ذات علاقة بالجوانب الثقافية وبالربط الكهربائي الثالث بين المغرب وإسبانيا الذي سيقوي لا محالة الأمن الطاقي في المنطقة.
وأكد رئيس الحكومة أن الزيارة “تأتي في ظرفية تتحسن فيها العلاقات المغربية الاسبانية بشكل غير مسبوق منذ سنوات”، إذ أصبحت إسبانيا الشريك الاقتصادي الأول للمغرب، إلى جانب تحسن العلاقات الثنائية السياسية وفي مجالي الثقافة والبحث العلمي”، مشيرا في السياق نفسه إلى التعاون القائم بين برلمانيي البلدين.
كما عرفت العلاقات الثنائية، يضيف رئيس الحكومة، دعم إسبانيا لمصالح المغرب، ولا سيما داخل الاتحاد الأوروبي، “ففي مقدمة الدول الأوروبية التي دعمت المغرب في تجديد اتفاقية الصيد البحري، بعد اتفاقية الفلاحة، إسبانيا التي كان لها موقف إيجابي”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*