قربلة في صفوف حزب الاتحاد الاشتراكي بالصحراء و” آل الدرهم” يهددون بتقديم استقالتهم بسبب زيارة الوزير بنعبد القادر

سياسي: العيون

قالت مصادر اتحادية بمدينة العيون ان الزيارة التي قام بها الوزير المنتدب في الادارة العمومية الاتحادي بنعبد القادر رفقة وفد من حزبه واعضاء بديوانه الوزاري، خلقت هزات تنظيمية كبرى في اقاليم الصحراء، وتجري اتصالات مكثفة بين قيادات اتحادية وأعيان الصحراء من بينم مقربين من “ال الدرهم” حيث ساد غضب مقربين من الوزيرة الاتحادية رقية الدرهم، باعتبار ان بنعبد القادر تجاوز الوضع التنظيمي وجاء لقضاء مكاسب حزبية وخلط بين منصبه الوزاري والمسؤولية الحزبية، رغم ان العديد من الاتحاديين بالعيون قاطعوا لقاءات الوزير بنعبد القادر الذي اكتفى بلقاءات هامشية ومحتشمة مع بعض النقابات غير ممثلة في اغلب المؤسسات بالعيون وغيرها.
واكدت مصادر ” سياسي” ان صراع تنظيمي يسود حزب الاتحاد الاشتراكي ولم يتقبل صحراويين ان يقوم بنعبد القادر الذي يمهد له لخلافة لشكر، بزيارة محتشمة رفقة شباب من حزبه، في حين لم يتم التشاور مع اعيان الحزب ورموزه بالصحراء، حتى ان رقية الدرهم الوزيرة الاتحادية عبرت عن رفضها من طريقة حضور بنعبد القادر وهو ما جعلها تقاطع الجميع.
وقرر اتحاديون بالصحراء تقديم استقالتهم لمسؤولي الحزب .

المصدر الصورة: الفيسبوك

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*