سخط داخل لAMDH بسبب إنخراط الهايج و الرياضي في الدفاع عن متهم بالإغتصاب وآخر متهم بالقتل

سياسي : الرباط

علمت “سياسي.كوم” من مصادر داخل الجمعية المغربية لحقوق الإنسان , أن أعضاء في الجمعية توعدو بتقديم  إستقالتهم بعد التدخلات “اللامسؤولة” لرئيسها الهايج و رئيستها السابقة خديجة الرياضي .
وبدأ الشنآن داخل الجمعية مع حضور الهايج لندوة حامي الدين في قضية تورطه في مقتل الطالب اليساري بنعيسى أيت الجيد , والتي قعد فيها الهايج جنبا إلى جنب مع وزراء حكومة العثماني , في حين تخلف عن ندوة عائلة الشهيد اليساري التي نظمت بمقر هيئة المحاميين و التي لا تبعد كثيرا عن المقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان الكائن في “ديور الجامع” , يقول المصدر .
وتوالت فضائح الجمعية بإنخراط الرياضي و الهايج في ما يسمى لجنة الدفاع عن بوعشرين دون مراعات الأضرار الذي تسبب فيها المتهم للضحايا و ذلك في فيديوهات موثقة وصادمة تعرض يوما بعد يوم داخل الجلسات السرية للمحاكمة , وهو الأمر الذي جر الويلات على الجمعية وذلك من أقرب أبنائها .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*