مهرجان “موازين” لصاحبه الماجيدي يقصي الصحافيين ويمنح دعما خاصا لمواقع تابعة له

ما زال مهرجان”موازين” الذي يسمى “مغرب الثقافات” يواصل استعلائه على المغاربة، رغم انه مهرجان يقدم صورة للمغرب في العالم، بكونه بلد الانفتاح والحداثة، لكن يظهر ان الساهرين على المهرجان لم يستفيدوا من اخطاء السنوات السابقة، خصوصا في تعاملم مع الصحافة المغربية.
كما ان ادارة المهرجان غير مبالية بدور المواقع الالكترونية المغربية في ايصال صورة المغرب المتعدد للعالم، ومنحت ادارة موازين التابعة للداكي، دعما خاصا لبعض المواقع الالكترونينة وخصوصا التابعة للرجل القوي في المربع الملكي.
كما ان تعامل الشركات الكبرى بالمغرب مع موازين يطرح اكثر من سؤال..؟

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*