الجمعية المغربية لحقوق الإنسان “تتجاهل” معاناة الضحايا وتدافع على المتهم بالإغتصاب

سياسي : الرباط

وفجأة وبدون سابق إنذار تحولت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان لمدافعة “شرسة” على متهم بالإغتصاب , والحديث هنا عن الحاج ثابت الجديد المرتدي لزي “الصحفي” توفيق بوعشرين .
وحضرت لقاء الدفاع عن المتهم بالإغتصاب الذي يقام في هذه الأثناء بفندق حسان, كل من خديجة الرياضي و عبد الحميد أمين للدفاع عن بوعشرين المتابع في قضايا متعلقة بالإتجار في البشر و الإستغلال الجنسي دون مراعات المشتكيات المجروحات من جرائم المتهم المفترضة .
وتوثق الفيديوهات التي تعرض جلسة بعد جلسة فضاعة الممارسات الشاذة التي كان يمارسها المتهم على ضحاياه , إلا أن الفاعلة “الحقوقية” أبت إلا أن تغض الطرف عن كل هذا وتصطف إلا جانب المتهم و أنصاره , في حين كان يلزمها الحياد في هذا الملف علما أن القضية في يد المحكمة و الأمر يُراد منه التأثير على القضاء.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*