هكذا تمكن “بوليس” كازا من فك لغز سرقة 65 مليون سنتيم

تمكنت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن الحي الحسني بتنسيق مع مصالح منطقة أمن الرحمة، يوم 21 يونيو 2018، من إيقاف شخص يبلغ من العمر 51 سنة، يشتبه في تورطه في قضية يتعلق موضوعها بسرقة مبلغ مالي قدره 65 مليون سنتيم من داخل خزنة حديدية بحي بوسيجور  بالدار البيضاء.


ويعود تاريخ النازلة إلى يوم 05 يوليوز 2017 حين قامت الضابطة القضائية مرفوقة بتقنيي مسرح الجريمة بمعاينة سرقة من داخل خزنة حديدية داخل معهد خصوصي للتكوين المهني بحي بوسيجور بالحي الحسني، حيث تم فتح بحث في الموضوع استند على المعاينات و التحقيقات الميدانية إضافة إلى إجراءات وخبرات الشرطة العلمية والتقنية المنجزة سواء بمكان الوقائع تم تحديد الهوية المضبوطة للفاعل الرئيسي ونشر مذكرة بحث على الصعيد الوطني في حقه بعد أن تبين أنه في حالة فرار.


وقد باشرت مصالح الأمن الوطني بمنطقة أمن الحي الحسني مجموعة من الأبحاث والتحريات بالإستعانة بخبرات علمية وتقنية مكنت يوم 21 يونيو الجاري، من تحديد المكان المضبوط الذي يتواجد به المتهم والذي كان يتوارى به عن الأنظار بأحد أحياء الرحمة التي صارت مؤخرا تابعة لنفوذ منطقة أمن الرحمة، حيث وبتنسيق مع مختلف فعاليات المنطقة الأمنية المذكورة تأتى إيقافه واقتياده إلى مقر الأمن من أجل البحث معه حول المنسوب إليه.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*