” البيجيدي ” يستغل ميكا الأزبال للترويج لحملته الإنتخابية

في إستغلال واضح لحملة ” زيرو ميكا ” والتي أعلنت عنها وزارة الصناعة والتجارة والتكنولوجيا الحديثة في وقت سابق, للحد من الأكياس البلاستيكية, عمد حزب العدالة والتنمية إلى طباعة وتوزيع أكياس تحمل شعار وألوان الحزب الحاكم في إستغلال واضح لقرار منع الأكياس البلاستيكية, ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي قاموا بتداول عدد من الصور  يظهر فيها أعضاء ومنتمون لحزب العدالة والتنمية يقومون بتفريق الأكياس على المواطنين. من جهة أخرى عبر رواد المارد الأزرق ” الفايسبوك ” على الصور المتداولة بأن الحزب الحاكم يقود حملة سابقة لأوانها “. منتقدين بشدة إقدام الحزب الحاكم على طباعة وتوزيع أكياس قماشية تحمل شعاره وألوانه, عدد من الملاحظين إعتبروا الخطوة ما هي إلى إمتطاء للحزب على حملة أطلقها عدد من الناشطين تدعوا إلى مقاطعة التبضع بعدد من المراكز التجارية والتي تقوم ببيع الأكياس القماشية, وهو ما راى فيه القائمون على الحملة الفايسبوكية ركوبا سياسيا على خطوتهم المدنية المجتمعية, فايسبوكيون دعوا رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران إلى تحمل مسؤولياته عوض التركيز على تسويق صورة حزبه في أكياس الأزبال.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*