الملك محمد السادس: برحيل حماد الصقلي فقد المغرب أحد أكبر علماء القرويين

بعث  الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة العلامة المرحوم محمد بن حماد الصقلي. وأعرب  الملك، بهذه المناسبة المحزنة، لأفراد أسرة المرحوم، ومن خلالهم لكافة أهلهم وذويهم، ولطلبة الفقيد ومحبيه، عن أحر التعازي وأصدق المواساة “في فقدان أحد علماء القرويين الكبار، المشهود له بالخلق الحميد، وبالغيرة الوطنية الصادقة، وبالتشبث الراسخ بثوابت الأمة ومقدساتها، فضلا عما أبان عنه كفقيه وازن من اجتهادات في أصول الفقه وتفسير القرآن الكريم، وإفادات هامة من خلال مشاركته في الدروس الحسنية الرمضانية، والبرامج الدينية، وما قدمه من مساعدة للمكفوفين للإلمام بالدين الإسلامي الحنيف وشؤونه”.

وتضرع جلالة الملك إلى الله العلي القدير”أن يثيب الراحل على ما قدم بين يدي ربه من أعمال مبرورة في خدمة دينه ووطنه، وأن يتقبله في عداد الصالحين من عباده، ويلهمكم جميل الصبر وحسن العزاء”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*