قيادة الاستقلال تسارع الزمن لتطويق أزمة اللائحة الوطنية للشباب

كشف مصدر مطلع أن اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال تسارع الزمن من أجل احتواء أزمة اللائحة الوطنية بعد صدور بيان شديد اللهجة لشبيبتها.
وتتباين الآراء داخل قيادة الحزب بشأن الطريقة التي سيتم بها حسم هذه المشكلة، إذ أن هناك من يرى أن الحل يتمثل في وضع عمر العباسي، الكاتب العام للشبيبة، عل رأس اللائحة، على أن يكون عبد المجيد الفاسي في الرتبة الثانية، من أجل إرضاء قواعد الشبيبة الغاضبة.
وأصدر عادل بنحمزة الناطق الرسمي باسم حزب الاستقلال بيانا توضيحيا أكد فيه أنه لم يتم الاتفاق على أي لائحة وطنية داخل قيادة الحزب، وأن “اللجينة المنبثقة عن اللجنة التنفيذية، التي أوكلت إليها مهمة بحث موضوع اللائحة الوطنية، تواصل عملها في ظروف عادية”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*