الشرطة الفرنسية تخلي مخيم للمهاجرين شمال فرنسا يضم 1500مهاجر

بدأت الشرطة الفرنسية اليوم الجمعة عملية إخلاء مخيم للمهاجرين في شمال باريس يضم ما لا يقل عن 1500 مهاجر من السودان واريتريا وأفغانستان.

وشرعت السلطات الفرنسية في إخلاء المخيم في ساعة مبكرة من صباح اليوم في ظل انتشار كثيف للشرطة، حيث يتم نقل المهاجرين على متن حافلات الى مراكز إيواء في الضاحية الباريسية. وسبق اخلاء هذا المخيم مرة أولى في 17 غشت وتم نقل 700 من المقيمين به الى مراكز إيواء لكن مهاجرين اضافيين وصلوا بعدئذ واقاموا في مساكن عشوائية. وأفادت وزيرة الاسكان الفرسنية ايمانويل كوس في تصريح صحفي بأن 1500 مهاجر على الاقل كانوا موجودين مع بدء الاخلاء، مشيرة الى “وجود كثير من العائلات مع اطفال، اكثر من المعتاد. بالتاكيد سيتلقون الرعاية”.

وخلال النصف الاول من العام الحالي وصل 240 الف شخص الى اوروبا بصورة غير مشروعة عبر ايطاليا وفقا لهيئة مراقبة الحدود الخارجية للاتحاد الاوروبي فرونتكس.

وفرنسا التي تعد بلد ترانزيت، ليست في الخط الاول لتدفق المهاجرين. وقد سجلت 80 الف طلب لجوء في 2015 وهو رقم بعيد جدا عن المليون طلب في المانيا.

لكن هذه الارقام تشهد ارتفاعا (20 الف ملف اكثر من العام 2014)، وتواجه باريس التي يصل اليها عشرات المهاجرين يوميا منذ اكثر من عام، تدفقا غير مسبوق للمهاجرين.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*