منيب تلعب دور الضحية في محاولة كسب المقعد البرلماني….في واد الشراط

يبدو ان الخرجات غير محسوبة للامينة العامة لحزب الاشتراكي الموحد نبيلة منيب، لم تعد محسوبة، في محاولة منها لعب دور الضحية، وقولها انها كانت سوف تقتل في وادي الشراط في قصة غريبة في وقت غريب.
منيب، اليسارية الجميلة، والتي تريد ان تصبح برلمانية بكل الطرق، رغم انها فشلت في الفوز بمقعد في الانتخابات الجماعية، لغياب شعبيتها ولخطابها السياسي البيعد عن هموم المواطنين المغاربة.
مصادر” سياسي” قالت ان منيب، لم تصرح بانها قد تعرضت لمحاولة اغتيال، وان ما روج هو مجرد فرقعات اعلامية مع قرب الحملة الانتخابية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*