“سياسي” يحاور الشاب الوحيد في لائحة الشباب لحزب الأصالة و المعاصرة

خص الشاب بدر العبادي الذي لم يتجاوز 24 ربيعا موقعنا “سياسي” حوار صغيرا تطرق الى مجموعة من النقاط، و يعتبر بدر العبادي من بين أبرز الوجوه الشبابية بالمغرب و من بين أصغر المهندسين المغاربة و فاعل جمعوي.
بدر العبادي مرحبا بك.
مرحبا، و لي عظيم الشرف أن أكون ضيف موقعكم.
ماهو شعورك و أنت الشاب الوحيد في لائحة الشباب التي خصها البام للشباب؟
أولا هذا فخر لي أن أكون ضمن تشكيلة هذه اللائحة القوية التي انتصر بها حزبنا للمرأة كما عاهدناه، هذه المكانة التي حاولت الحكومات السابقة و على رأسها حكومة عبدالاله بنكيران تبخيس دور المرأة في العمل السياسي وفي المجتمع.
هل يستطيع الحزب أن يتفوق بهذا الاختيار؟
نعم و بكل تأكيد ! شعارنا التغيير الآن، و هذه اللائحة تعبير جد عملي عن مدى شجاعة الحزب في اتخاذ قرارات غير مسبوقة خصوصا في ما يخص قضية مقاربة النوع التي أصبحت متجاوزة في “البام” الذي اعتمد عليها منذ تأسيسه، اذ حرص كل الحرص على اقتسام المسؤوليات مابين الجنسين في جميع الهياكل و المؤسسات المنتخبة.
على ماذا اعتمد الحزب في هذا الاختيار؟
اللائحة التي تقدم بها حزب الأصالة و المعاصرة اعتمدت على مقاربة جهوية حقيقية ولا تمت بصلة لثقافة الزبونية و المحسوبية بل اعتمدت على الكفاءات الجهوية و المناضلات اللواتي يعملن من أجل التغيير و أدعو من هذا المنبر الشباب ذكورا و اناثا الى الانخراب بقوة في هذه المحطة المفصلية بالنسبة للوطن.
هل سيوفي الحزب بتطبيق برنامجه إذا ما ترأستم الحكومة؟
شيئ طبيعي ان كوادر الحزب سيبدأون بتنزيل توجه الحزب و برنامجه، كل شيئ يحتاج الى بداية و أنا متأكد كل التأكد أن البام سيبدأ العمل مباشرة بعد كسب الثقة.
كلمة أخيرة
أتمنى أن يفهم المغاربة المجهود الذي يقوم به البام من أجل تغيير الممارسة السياسية في بلادنا و أن يعرفوا من مع الوطن و من مع جماعته فقط.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*