الترحال السياسي مستمر: منحت لهم الحركة الشعبية مناصب فقلبوا” فيستة” للتجمع الوطني لاحرار

في الوقت الذي أقر الدستور بعدم السماح للترحال السياسي، وبعد نضال الاحزاب الديمقراطية بذلك، يبدو ان بعض السياسيين لم يفهموا التحولات ومازالوا يحنون لسنوات الريع السياسي بكل مظاهر بتغيير لون الحزب كتغيير معاطفهم.
ومن هذه الحالات تقول مصادر”سياسي” ما وقع نهاية الاسبوع، حيث كلف التجمع الوطني للاحرار عبد الكبير برقية رئيس مجلس جهة الرباط سلا زمور زعير عينه الطالبي العلمي منسقا لحزب التجمع الوطني للاحرار بالجهة، والذي رشح باسم حزب الحركة الشعبية.
كما قبل بين صفوفه محمد بولحسن رئيس غرفة الصناعة التقليدية وعضو المجلس الاقتصادي والاجتماعي، والذي تقول مصادرنا كان دائم الحضور في انشطة حزب الحركة الشعبية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*