إف.بي.آي: أكثر من 200 أمريكي سافروا أو حاولوا السفر لسوريا للقتال مع الإسلاميين

قال رئيس مكتب التحقيقات الاتحادي جيمس كومي اليوم الأربعاء إن أكثر من 200 أمريكي سافروا أو حاولوا السفر إلى سوريا للقتال بجانب المتشددين الإسلاميين.

وأبلغ كومي أعضاء لجنة مختارة من مجلس الشيوخ معنية بشؤون المخابرات “نواصل تحديد هوية الأشخاص الذين يسعون للانضمام الى مقاتلين أجانب… وكذلك المتشددين الذين ينزعون إلى العنف في الداخل والذين ربما يأملون في مهاجمة الولايات المتحدة من داخلها.”

ويمثل توجه تنظيم الدولة الاسلامية الرامي لدفع الأمريكيين للتطرف مصدر قلق بالغ عند الوكالة وحث كومي في وقت سابق اليوم الأربعاء شركات التكنولوجيا على السماح لسلطات إنفاذ القانون بالاطلاع على الاتصالات المشفرة للتحقيق في الأنشطة غير القانونية.


Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*