الرئيس اليوناني يحلّ البرلمان تمهيداً لانتخابات تشريعية مبكرة

وافق الرئيس اليوناني بروكوبيس بافلوبولوس رسمياً على حلّ البرلمان بطلب من رئيس الوزراء، في خطوة اولى تسبق اجراء الانتخابات التشريعية المبكرة في 7 تموز/يوليو.

وقبيل ذلك، أعلن رئيس الوزراء أليكسيس تسيبراس من مكتب رئاسة الجمهورية “أطلب حلّ البرلمان وعقد انتخابات وطنية”، وإلى جانبه رئيس الجمهورية الذي قبل الطلب، بموجب ما ينص عليه الدستور.

وكان من المفترض أن تنتهي ولاية رئيس الوزراء في تشرين الأول/أكتوبر، لكن “حملة انتخابية ممتدة على أربعة أشهر كان من شانها أن تهدد المسار الهادئ للاقتصاد”، كما اكد تسيبراس الذي لم يكرر في تصريحه موعد 7 تموز/يوليو الذي كان قد أعلنه سابقاً.

ويأتي قرار الانتخابات المبكرة بعد الضربة التي تعرض لها حزب رئيس الوزراء “سيريزا” (يسار) في الانتخابات الأوروبية في 26 أيار/مايو، والمحلية في 2 حزيران/يونيو.

وفي الانتخابات الأوروبية حصل الحزب الحاكم على نسبة 23,7% من الأصوات، وذلك أقلّ بتسع نقاط من الحزب المحافظ “الديموقراطية الجديدة” الذي حاز نسبة 33,1%.

وفي الجولة الثانية من الانتخابات المحلية، فاز حزب “الديموقراطية الجديدة” بـ12 منطقة في البلاد من أصل 13، كما في أكبر مدينتين أثينا وتسالونيكي.

ويمنح استطلاع لمركز “ألفا ميترون” الصدارة لحزب “الديموقراطية الجديدة” مع نسبة 31,2% من نوايا التصويت، مقابل 23,5% لـ”سيريزا”.
اف ب

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*