“فايسبوكيون” يثورون في وجه أحيزون بسبب ضعف خدمة الأنترنيت لدى “اتصالات المغرب”

في خطوة جديدة انتفض مجموعة من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في وجه شركة “اتصالات المغرب”، معبرين عن سخطهم من خدمة الانترنيت الضعيفة التي تقدمها الشركة.

بعض النشطاء وجهوا اللوم و العتاب بشكل مباشر إلى الرئيس المدير العام لشركة “اتصالات المغرب”عبد السلام أحيزون، متهمين أياه بالفشل في إدارة جامعة ألعاب القوى، وفشله أيضا في حل هذه المعضلة التي يؤدون مصاريفها من مالهم الخاص، مطالبين في الآن ذاته بتوفير صبيب جيد للأنترنيت يتلائم مع ما يدفعونه من أموال طائلة مقابل هذه الخدمة.

واشتكى رواد مواقع التواصل الاجتماعي من ضعف صبيب الأنترنيت، سواء بالنسبة لأصحاب الهواتف المحمولة أو المرتبطين بالشبكة العنكبوتية عن طريق الحواسيب، موجهين غضبهم من خلال تدوينات تهاجم شركة “اتصالات المغربية” بكونها تحتكر أكبر نسبة من سوق الأنترنت والاتصالات، في حين لا توفر خدمة جيدة لزبنائها.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*