حزب القوات اللبنانية يعلن استقالة وزرائه الأربعة من الحكومة تحت ضغط الشارع

 

أعلن رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع ليل السبت استقالة وزرائه الأربعة من الحكومة تحت ضغط الشارع، في خطوة رحب بها المعتصمون في وسط بيروت.

وقال جعجع في مؤتمر صحافي عقده شمال بيروت “توصلنا إلى قناعة أن هذه الحكومة عاجزة عن اتخاذ الخطوات المطلوبة لإنقاذ الوضع الاقتصادي والمالي المتفاقم” لافتاً إلى أن حزبه “قرر الطلب من وزرائه التقدم باستقالتهم من الحكومة”.

وفور سماعهم خبر استقالة الوزراء، احتفل المتظاهرون في وسط بيروت، مطالبين باستقالة باقي الكتل السياسية، في وقت أطلق المتظاهرون في مدينة طرابلس شمالاً المفرقعات النارية احتفالاً.

وقال علي (24 عاماً) أحد المتظاهرين في وسط بيروت لفرانس برس “آمل أن يستقيل الجميع من الحكومة وتنظيم انتخابات برلمانية مبكرة”.

وكان جعجع، حليف رئيس الحكومة سعد الحريري، قد دعا الأخير إلى تقديم استقالته.

ومنح الحريري مساء الجمعة شركاءه في الحكومة، في إشارة إلى حزب الله والتيار الوطني الحر الذي يتزعمه الرئيس اللبناني ميشال عون، مهلة 72 ساعة، حتى يؤكدوا التزامهم المضي في اصلاحات تعهدت حكومته القيام بها العام الماضي أمام المجتمع الدولي، مقابل حصولها على هبات وقروض بقيمة 11,6 مليار دولار.

وتظاهر عشرات الآلاف من اللبنانيين السبت لليوم الثالث، احتجاجاً على فشل السلطات في إدارة الأزمة الاقتصادية، في حراك جامع لم يستثن منطقة أو حزباً أو طائفة أو زعيماً، في تظاهرات غير مسبوقة منذ العام 2005.

اف ب

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*