ايران تختبر صاروخا جديدا بعيد المدى

أعلنت ايران، اليوم الأحد، أنها اختبرت بنجاح صاروخا جديدا بعيد المدى مصنع محليا، مضيفة أنه الصاروخ الأول من نوعه الذي يتمتع بإمكانية التوجيه حتى إصابة الهدف.

ونشرت وزارة الدفاع الايرانية، على موقعها الالكتروني، صورا للصاروخ المذكور لحظة إطلاقه، من دون ايراد تفاصيل حول قدراته.

ونقل الموقع عن وزير الدفاع الايراني حسين دهقان قوله إن “هذا الصاروخ يعتبر أول صاروخ ايراني بعيد المدى بإمكانه التوجه والتحكم حتى إصابة الهدف”.

وتأتي عملية الاختبار بعد أشهر من إعراب مسؤولين ايرانيين عن قلقهم من أن الاتفاق النووي الذي أبرمته ايران مع القوى العالمية مؤخرا قد يضع قيودا على برنامج طهران الصاروخي.

ويحظر قرار مجلس الأمن الذي يتبنى الاتفاق النووي مع ايران على طهران امتلاك صواريخ “مصممة لحمل رؤوس نووية”.


 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*