إتحاديو سوس يطالبون بعقد المؤتمر الوطني والمصالحة الشاملة

أكدت الكتابة الجهوية لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبة بجهة سوس ماسة في بلاغ توصلت به”سياسي” على  “الدعوة لعقد المجلس الجهوي التنظيمي في أقرب أجل ممكن، وفق ما ينص عليه القانون الأساسي والنظام الداخلي للحزب. وهو الإطار الوحيد الملائم جهويا للتداول واتخاذ القرارات تحت إشراف المكتب السياسي للحزب..” 

و  على المستوى الجهوي دقت الكتابة الجهوية ناقوس الخطر لما يتهدد الجهة من أوضاع اجتماعية مزرية و غير مسبوقة نتيجة لتدهور وتضرر كبير لقطاعات حيوية جهويا تستوعب الآلاف من الأطر والموظفين والعمال والمستخدمين؛ ومن المؤكد أن الأضرار التي لحقت بها ستنعكس على العديد من الأسر بالجهة، بما في ذلك القطاع غير المهيكل؛ ولهذا الاعتبار ندعو الحكومة و السلطات المعنية لاتخاذ التدابير اللازمة والمستعجلة لتفادي كارثة جهوية حقيقية. كما حذرت من أن التعديل المرتقب لقانون المالية لسنة 2020 إن لم يأخذ بعين الاعتبار هذه الأوضاع فقد يكون عاملا من عوامل تعميق هذه الأزمة على المستوى الجهوي؛…”

واكد إتحاديو سوس على ” على أن الإصرار على رفض الاختلاف على مستوى القيادة الوطنية فيه ضرر كبير للحزب. ويبعث رسائل سلبية لا ترقى إلى ما ينتظره المغاربة اليوم من حزبنا. هذا الارتباك لن يساعد على تقوية أداتنا الحزبية ولن يكون وسيلة لاستعادة حزبنا لوهجه . وإذ تؤكد أن المنطق يقتضي تغليب الروح الاتحادية المسؤولة وعقد المجلس الوطني للحزب تحضيرا لمؤتمر وطني لكل الاتحاديين بدون استثناء ، مؤتمر وطني يؤسس لمصالحة حقيقة بروح استثنائية؛..”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*