سنودن يسعى للعودة الي الولايات المتحدة

قال محام روسي يمثل إدوارد سنودن ان الموظف السابق بوكالة الامن القومي الامريكية الهارب من الولايات المتحدة يعمل مع محامين امريكيين والمان للعودة الي بلاده.

وفي واشنطن قال مسؤولون امريكيون انهم يرحبون بعودة سنودن الي الولايات المتحدة لكنه سيتعين عليه ان يواجه اتهامات جنائية مقامة ضده.

وكان أناتولي كوتشيرينا محامي سنودن والذي له روابط بالكرملين يتحدث في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء لتقديم كتاب ألفه عن موكله. ومنحت موسكو سنودن حق اللجوء في 2013 وهو ما فاقم توترات في الروابط بين موسكو وواشنطن.

وقال كوتشيرينا “لا اخفي سرا انه … يريد العودة الي وطنه. ونحن نبذل كل ما هو ممكن الان لحل هذه المسألة. هناك مجموعة من المحامين الامريكيين وهناك مجموعة من المحامين الالمان وانا اتعامل مع المسألة ممثلا للجانب الروسي.”

وتريد الولايات لامتحدة محاكمة سنودن عن تهريب اسرار واسعة عن برامج المراقبة الالكترونية لوكالة الامن القومي الامريكية. ورفضت روسيا مرارا تسليمه.

وقال سنودن في السابق انه مستعد للعودة الي امريكا إذا حصل على ضمانات بانه سيلقى محاكمة عادلة.

وفي غشت اب قال كوتشيرينا ان سنودن حصل على إذن للاقامة في روسياة لثلاث سنوات.

وقال مارك رينموندي المتحدث باسم وزارة العدل الامريكية لرويترز “موقفنا يبقى ان السيد سنودن يجب ان يعود الي الولايات المتحدة وان يواجه الاتهامات المقامة ضده. إذا فعل فانه سيحصل على كل الاجراءات المتبعة والحماية القانونية.”

واضاف ان الموقف الامريكي هو ان “سنودن ليس شخصا يكشف عن مخالفات. انه متهم بتهريب معلومات سرية ولا شك ان افعاله ألحقت أضرارا شديدة بأمننا القومي.”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*