بان كي مون مستعد للتوسط بشأن الاموال الايرانية المجمدة في الولايات المتحدة

اعلن الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الجمعة استعداده للتوسط في الخلاف بين واشنطن وطهران بشأن الاموال الايرانية المجمدة في الولايات المتحدة، شرط مطالبة الدولتين بذلك.

وكان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف طلب من بان الخميس في رسالة “التوسط بشكل يقنع الحكومة الاميركية بالوفاء بالتزاماتها الدولية وبالافراج عن الاموال الايرانية المجمدة في مصارف اميركية”.

وجاء رد بان كي مون الجمعة على لسان ستيفان دوجاريك المتحدث باسمه قائلا “ان المساعي الحميدة للامين العام تبقى دائما واردة في حال طالب الطرفان بذلك”.

وكانت المحكمة الاميركية العليا قررت في العشرين من نيسان/ابريل ان على ايران ان تدفع ملياري دولار عبارة عن تعويضات، من اموالها المجمدة في الولايات المتحدة.

ويطالب بهذه التعويضات اهالي نحو الف ضحية اميركية سقطوا خلال اعتداءات تمت بتدبير من طهران او بدعم منها، حسب هؤلاء الاهالي، خصوصا الاعتداء على مصالح اميركية في بيروت عام 1983 وفي العربية السعودية عام 1996.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*