برلمانيون يضعون أياديهم على قلوبهم خوفا من الاطاحة بهم من قبل المجلس الدستوري

يضع العديد من الفائزين في استحقاق سابع أكتوبر، أياديهم على قلوبهم خوفا من أن يطيح بهم المجلس الدستوري الذي يشرع قريبا في دراسة ومناقشة وفتح ملفات الطعون المقدمة من قبل مترشحين راسبين. وتوصل المجلس الدستوري مطلع الأسبوع بأجوبة معللة من قبل كل النواب الناجحين في الانتخابات الذين كانوا محط طعون، وتولوا الجواب عنها في ظرف محدد قبل انقضاء الآجال القانونية.

صحف

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*