تركيا تراقب عشرة الاف مستخدم للانترنت

اعلنت وزارة الداخلية التركية انها تحقق بشأن عشرة الاف شخص ينشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بشبهة القيام بانشطة “ارهابية” او “بالاساءة” لمسؤولين حكوميين في حين يجد المستخدمون في تركيا صعوبة في الوصول الى هذه المواقع.
وقالت الوزارة في بيان ان التحقيقات تجري في اطار “مكافحة الارهاب المستمرة بلا هوادة في كل مكان بما في ذلك على شبكات التواصل الاجتماعي”.
اعلنت السلطات حالة الطوارىء وبدأت حملة طرد وتسريح واسعة بعد محاولة الانقلاب في تموز/يوليو الامر الذي اثار مخاوف المدافعين عن حقوق الانسان الذين يتهمون انقرة بقمع الاصوات المعارضة.
وقالت وزارة الداخلية ان اكثر من 1600 شخص اعتقلوا خلال الاشهر الستة الماضية بتهمة “الترويج او تمجيد الارهاب” او “الاساءة الى مسؤولين في الدولة”.
اف بg

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*