المغرب يمنع بيع ديناصور نادر بفرنسا

سياسي : متابعة

أعلنت دار «بينوش وجيكيللو» الفرنسية للمزادات عن سحبها من البيع الهيكل العظمي للديناصور المسروق من المغرب، وذلك بعد تدخل سفير المملكة بباريس.

 

ويأتي سحب هيكل عظمي لديناصور بحري من نوع (بليسيوصور) عثر عليه بخريبكة سنة 2011، قبل أن يتم تهريبه بطريقة مجهولة خارج البلاد، بعدما أعربت جمعية حماية التراث الجيولوجي للمغرب عن غضبها في وقت سابق هذا الأسبوع من محاولة بيع الهيكل العظمي في المزاد المذكور.

 

وفي هذا السياق، قال وزير الثقافة، محمد أمين الصبيحي، إن هذه القضية تندرج ضمن ما يسمى بالجريمة العابرة للحدود، لذلك راسلت وزارة الداخلية، من أجل فتح تحقيق يمكن من الكشف عن المتورطين في القضية وطنيا ودوليا، من خلال جهاز الانتربول الدولي.

 

وأكد الصيحي في تصريح للقناة الثانية أن هذا الديناصور البحري النادر، يعتبر تراثا وطنيا وانسانيا فريدا، ويدخل في خانة الممتلكات الثقافية المحمية بموجب اتفاقية اليونسكو لسنة 1970، وهي الاتفاقية الدولية التي توضح الإجراء ات الواجب اتخاذها من أجل منع تصدير واستيراد ونقل هذه الممتلكات الثقافية بطريقة غير مشروعة.

 

وكانت الدار الفرنسية للمزادات قد أعلنت عن فتح مزاد علني في السابع من الشهر الجاري بالعاصمة باريس، لبيع هذا الهيكل النادر، دون الافصاح عن موطنه الأطلي، قبل أن تتراجع عن ذلك.

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*