طرد امام مغربي من إيطاليا بسبب الارهاب

سياسي: هشام الفرجي

 

 

أعلنت وزارة الداخلية الإيطالية، مساء يوم الجمعة 14 يوليوز، عن طرد امام مغربي سابق، يبلغ من العمر 52 سنة على متن رحلة جوية مباشرة من العاصمة روما إلى مطار محمد الخامس الدار البيضاء، وذلك بسبب تبنيه الفكر الارهابي.

 

 

المهاجر المغربي الذي كان يقيم ببلدة “كورتشانو” بمدينة بيروجا، كان تحت مراقبة الفرقة الخاصة المكلفة بمحاربة الإرهاب التابعة للشرطة الإيطالية (ديغوس) في السنوات الأخيرة، حيث كان يعمل إماما بأحد المراكز الاسلامية قبل أن يتم إبعاده نظرا لتوجهاته السلفية.

عملية الترصد كشفت عن ربط المغربي لاتصالات ببعض العناصر “المشبوهة”، والتي قامت السلطات الإيطالية، إضافة إلى انه كان “يقوم بنشر العديد من المواد الإعلامية على صفحته الشخصية على موقع الفيسوك، ذات مضمون مشابه للدعاية التي يقوم بها التنظيم الإرهابي «داعش».

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*