مضيف طيران مغربي «يحرك» بعد وصول طائرته إلى باريس

سياسي: رضا الاحمدي

 

 

أقدم مضيف طيران مغربي يشتغل لدى الشركة الايرلندية «ريانير» ذات التكلفة المنخفضة على الفرار خارج المنطقة الحدودية لمطار «بوفي» بالعاصمة باريس فور وصول طائرته، قادما من مطار فاس سايس.

 

ووفق ما ذكرت صحيفة « لوبريزيان » الفرنسية أن الطائرة التي كان من المفترض أن تتجه الى مدينة فاس يوم 23 من الشهر الجاري على الساعة السابعة مساءا، واجهت مشاكل تقنية، ليتم تعويضها بأخرى، الأمر الذي استغله المضيف، حيث اختفى عن الأنظار، في حدود الساعة التاسعة والربع مساءا.

واستنفرت اختفاء المضيف قوات الدرك التابعة للقوات الجوية، وعناصر أمن الحدود الفرنسي في محاولة للعثور على المغربي، البالغ من العمر 22 عاما.

وعزت المصادر ذاتها اختفاء المغربي، الى خلاف نشب بينه وبين رئيسه في العمل، مما دفعه الى استغلال الوضع للمغادرة المطار الفرنسي بطريقة غير قانونية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*