وقفة احتجاجية لتجار تيفلت تزامنا مع الإضراب العام

السياسي :ا.عبدالسلام.

تزامنا مع الدعوة للإضراب العام للتجار والمهنيين بتيفلت ، الذي انطلق اليوم التلاتاء والمستمر إلى غاية يومه الأربعاء ،نظمت جمعية البقال بتيفلت ، صباح اليوم الثلاثاء ، وقفة احتجاجية أمام مقر المديرية الإقليمية للضرائب بالقنيطرة -المصالح الضريبية بتيفلت بحي الدالية ، تم رفع فيها شعارات مناهضة لتوجهات الحكومة الحالية من قبيل (هذا عيب هذا عار، رزقنا قي خطر )و (الله يهديكم المسؤولين ، بغيتوا ترجعونا متسولين )و (صامدون صامدون وحق التاجر مطالبون ).

وعبر العديد من التجار الذين لبوا دعوة الإضراب العام وكذا الوقفة الاحتجاجية ، عن التراجع الفوري عن القوانين المجحفة لذات الحكومة هو دق ناقوس الخطر لدى العديد من البقالين الذي يبقى دورهم جد مهم في الحياة الاقتصادية للمواطنين.
مطالبين الجهات الحكومية بالتغطية الصحية وضمان حقوقهم دون مزايدات سياسية فارغة يكون ضحيتها المواطن الضعيف الذي ينتمي إليه التاجر بالتقسيط وغيره من المهنيين.
الإضراب العام الذي تعيشه تيفلت اليوم ، جاء بعد دعوة من المكتب الإقليمي للتجار والمهنيين التي
[ من جانب آخر ، وفي جولة لموقع “السياسي” باحياء وشوارع المدينة اليوم ، عرفت المدينة إغلاق أغلبية الدكاكين الخاصة بالتجارة والمكتبات وجميع المقاهي المتخصصة في الأكل التي تجاوب أصحابها مع دعوة الإضراب العام الذي بلغت نسبة نجاحه حسب مصدر نقابي ، إلى 90 قي المائة مما تم اعتباره خطوة إيجابية متمنين أن تصل اصداءها إلى المسؤولين والحكومة حتى لا يتطور الوضع إلى ما لا يحمد عقباه.
وفي ذات الإطار ومع محنة الضرائب المتتالية والكثيرة ، هدد أحد المستثمرين الكبار بتيفلت صاحب الشركة الوحيدة بالمدينة والتي تشغل أزيد من 80 عامل وتقني حاليا في مجالات مختلفة ، بإغلاق الشركة والانتقال إلى البيضاء او مدينة أخرى ، إذا لم يتم التعامل وإعادة النظر في مجموعة من القوانين التي لاتخدم المقاولة بعيدا عن أهواء ومزاجية بعض مسؤولي الضرائب محليا ووطنيا.
هدفها ياتي ضدا على السياسة الضريبية المجحفة التي تنهجها الحكومة ضد المنتسبين للقطاع.
حيت طالب المكتب الإقليمي ، الوقف الفوري للحجز على السلع والبضائع بالمحلات وعبر الطرقات للمصالح الضريبية والجمركية وإرجاع السلع لأصحابها. مع وقف جميع الإجراءات والتدابير الضريبية المجحفة في حق التجار والمهنيين.

وفتح باب الحوار وإشراك التنظيمات المهنية حول الملف الضريبي في شموليته. مع رد الاعتبار لقطاع تجارة القرب ومعالجة كافة الاختلالات التي تهدد المنتسبين للقطاع وفق استراتيجية واضحة المعالم والأهداف. دون نسيان ، تثمين كافة الخطوات النضالية والتحركات الميدانية للدفاع عن المطالب العادلة والمشروعة للمهنيين والدعوة لمواصلة التعبئة المستمرة بالاقاليم والفروع مع كافة منتسبي القطاع. وتكثيف الجهود مع كافة المنتسبين للقطاع لإنجاح معركة الإضراب العام بتيفلت من أجل انتزاع الحقوق العادلة والمشروعة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*