إنفراد ….الحكومة تتجه لسن سياسة التقشف وإلغاء عدد من البرامج لضمان تمويل صندوق محاربة كورونا

 

قال مصدر مطلع ل “سياسي” أن اجتماعات ماراثونية بين -وزارات خلصت الى ضرورة اعتماد سياسية التقشف في تدبير ميزانية الدولة لمواجهة خطر انتشار كورونا.
هذا وذكر مصدرنا أن الصندوق الذي دعا الملك إلى احداثه اليوم سيتم تمويله من الميزانية العامة للدولة عبر تخفيض نفقات التسيير والاستثمار وإلغاء عدد من البرامج خصوصا التحسينية والثانوية.
ومن المرتقب أن تعلن الحكومة عن حزمة إجراءات تقشفية من أهمها وقف التمويلات المبرمجة لفائدة عدد من الجماعات في إطار برامج التهيئة والجهات في إطار برامج التنمية الجهوية.
في ذات السياق أكد مصدرنا أنه سيتم الاكتفاء بصرف عدد من الميزانية التي تهم صرف مستحقات بعض الأنشطة التي أنجزت خلال السنة المالية لسنة 2019 وسيتم وقف كل التمويلات التحسينية والتكميلية والثانوية بما فيها شراء سيارات الدولة .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*