برلمانيون يطالبون أخنوش بالكشف عن الإجراءات المتخذة من أجل توفير تموين عادي ومنتظم للأسواق بالمواد الفلاحية والغذائية في ظل حالة الطوارئ

وجه سعيد بعزيز وباقي أعضاء الفريق الاشتراكي سؤالا شفويا آنيا إلى عزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات حول الإجراءات المتخذة من أجل توفير تموين عادي ومنتظم للأسواق بالمواد الفلاحية والغذائية ودعم صغار الفلاحين والمهنيين.

وأكد أعضاء الفريق على أن الظرفية الحرجة التي تمر منها بلادنا، في ظل تمديد حالة الطوارئ الصحية، جعلت العديد من الفلاحين ومربي الماشية والدواجن والفاعلين في القطاع الفلاحي والصناعات الغذائية، بما في ذلك فئة الفلاحين الصغار، والعاملين في قطاع الصيد البحري، يعانون من التداعيات السلبية لتفشي جائحة فيروس كورونا ـ كوفيد 19.

وأشار الفريق، إلى أن الجفاف الناتج عن النقص في التساقطات المطرية وعدم انتظامها من جهة، وتداعيات جائحة فيروس كورنا من جهة ثانية، جعلت العديد من الفلاحين يعانون من غياب العلف المدعم من جهة، وإغلاق الأسواق الأسبوعية حتى يتمكنوا من بيع مواشيهم واقتناء الأعلاف من جهة ثانية.

وكما أن تمديد حالة الطوارئ الصحية، يطرح مخاوفا أخرى، لدى المواطنات والمواطنين، تتعلق بمدى ضمان توفير تموين عادي ومنتظم للأسواق بالمواد الفلاحية والغذائية، بما في ذلك الخضر والفواكه واللحوم والمنتوجات السمكية وغيرها من المواد الإستهلاكية.

وتساءل الفريق حول الإجراءات المتخذة من طرف وزارة الفلاحة من أجل توفير تموين عادي ومنتظم للأسواق بالمواد الفلاحية والغذائية؟، إضافة إلى أوجه الدعم المقدم لفائدة الفلاحين ومربي الماشية والدواجن وكل الفاعلين في القطاع الفلاحي والصناعات الغذائية والعاملين في الصيد البحري؟، وكذا الإجراءات المتخذة من أجل دراسة إمكانية إعفاء الفلاحين الصغار من الديون العالقة بذممهم؟.

سياسي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*