المجلس الإقليمي لطاطا وصندوق المبادرة الوطنية يخصصان 2,2 مليون درهم لدعم قطاع الصحة

خصص المجلس الإقليمي لطاطا، وصندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية غلافا ماليا بقيمة 2 ر2 مليون درهم لتوسيع فرص الولوج للخدمات الصحية لفائدة ساكنة الإقليم، فضلا عن دعم الجهود المبذولة على صعيد الإقليم للتصدي لانتشار جائحة كورونا.

وأفاد مصدر مسؤول بعمالة الإقليم أن صندوق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية رصد لهذه الغاية غلافا ماليا بقيمة 2 ر1 مليون درهم، بينما خصص المجلس الإقليمي لطاطا مبلغا ماليا قدره 1 مليون درهم.

وقد وجهت هذه المبالغ المالية لاقتناء كميات من الأدوية المختلفة، والمعدات الطبية تم تسليمها أمس الإثنين للمستشفى الإقليمي بطاطا، وذلك بحضور عامل الإقليم، السيد صلاح الدين أمال، ورئيس المجلس الإقليمي، وعدد من الشخصيات المدنية والعسكرية.

ومن جملة الأدوية التي تم اقتناؤها، هناك الأدوية الخاصة بعلاج بعض الأمراض المزمنة من قبيل الضغط الدموي ( 2500 علبة، من 30 حبة ) ، وعلاج داء السكري ( 1000 علبة من30و90 حبة).

كما رصدت المبالغ المالية المرصودة لدعم الاشخاص في وضعية غير مستقرة عن طريق اقتناء تجهيزات لمركز علاج الأشخاص الذين يعانون من مرض القصور الكلوي، إضافة إلى تجهيزات أخرى لمصلحة الولادة، وكذا دار الأمومة، فضلا عن تخصيص دعم لفائدة النساء الحوامل والأطفال الرضع حديثي الولادة.

وحسب المصدر نفسه، فقد تم رصد مبلغ مالي بقيمة 960 الف درهم لاقتناء معدات وتجهیزات طبية أخرى، عبارة عن جهاز للكشف محمول، ومحلل لقياس الخزان السكري، وعلب التضميد لفائدة المستشفى الإقليمي لطاطا، قصد تجويد العرض الصحي وتقريب الخدمات الصحية من ساكنة الإقليم، وذلك في اطار برنامج تقليص الفوارق المجالية و الاجتماعية.

ومع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*