شركة “فورد” الأمريكية تستغني عن 1400 عامل بسبب تداعيات فیروس كورونا

أعلنت شركة (فورد) الأمریكیة لصناعة السیارات، الیوم الأربعاء، أنھا ستستغني عن 1400 من عمالھا في الولایات المتحدة، وذلك بسبب تداعيات فیروس كورونا المستجد (كوفید-19) على القطاع.

وأوضح رئیس الشركة لمنطقة الأمریكیتین، كومار غالھوترا، في رسالة بعث بھا إلى العمال، أن المستخدمين الرسمیین (دوام كامل) المؤھلین للتقاعد سیحصلون على عروض للتقاعد المبكر الأسبوع المقبل، وأن الذین یقبلون العرض بحلول 23 أكتوبر سیغادرون الشركة بحلول نھایة العام الحالي.

وقال “نأمل في الوصول إلى أھداف (خفض التكالیف) من خلال برنامج الحوافز الطوعي، وإذا لم یحدث ذلك فقد یكون الفصل غیر الطوعي الخیار الآخر للشركة”، مضيفا “لقد أعدنا ترتیب أولویات بعض المنتجات والخدمات، ونقوم بإجراء تعدیلات على فریق العمل لیتماشى بشكل أفضل مع كیفیة عملنا الجدیدة”.

وسجلت عائدات (فورد) انخفاضا بنسبة 50 بالمائة خلال الربع الثاني من العام الحالي، لكنھا لم تعلن عن أي تسریح للعمال منذ بدایة ھذه السنة. وتشغل الشركة 30 ألف مستخدم أمریكي بشكل رسمي، إضافة إلى 56 ألفا آخرین یعملون في مصانعھا بنظام الأجرة مقابل الساعة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*