تكريم إعلامي بصيغة المؤنث للزميلة نجاة بوعبدلاوي

في مبادرة نبيلة ومحمودة، نظمت جمعية الأعمال الاجتماعية للصحافة المكتوبة بتنسيق مع النقابة الوطنية للصحافة المغربية، أول من أمس بأحد فنادق العاصمة الاقتصادية، حفل تكريم لمجموعة من الزميلات الصحافيات من الصحافة المكتوبة، وكذا مجموعة من الزملاء الذين بلغوا سن التقاعد.

وقد كانت الزميلة نجاة بوعبدلاوي من يومية “الحركة” من ضمن الأسماء النسائية الإعلامية التي تم تكريمها، اعترافا من زملائهن في الجمعية والنقابة بما يقمن به من عمل مهني في حرص على احترام أخلاقيات المهنية وضمان علاقات ووشائج الزمالة الحقيقية بين مكونات الجسم الصحفي المغربي.

هنيئا لنجاة .. ولكل الزميلات المحتفى بهن…وتقاعد مريح للزملاء ولو أن عشق المهنة لا يبارحهم حتى آخر رمق.

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*