تطوان على نغمات الهدوء في انتظار العاصفة الصيفية مجددا

سياسي: تطوان

تتسم الأجواء بمدينة تطوان في الآونة الحالية كما هو حال الشهور الماضية وككل سنة بحالة الهدوء الذي ستليه السكينة المعهودة في شهر رمضان الكريم، قبل أن تشهد المدينة تدفق مئات آلاف الزوار والوافدين من مختلف الأقاليم خاصة عشاق شواطئ ” مارينا سمير ومارينا كابيلا “و ” كابو نيغرو” والمارين إلى واد لو وأمسا…
الجاذبية السياحية للمدينة خلال فصل الصيف لا توازيها بنية تحتية مؤهلة لضمان سلاسة مرور السيارات والراجلين، مما يؤدي إلى تعثر حركة السير على مستوى جل الطرق واختناق المحاور الأساسية منها ويجعل مستقبل السياحة الداخلية بالمنطقة غامضا، سيما وأنها من بين القطاعات الأكثر حيوية بالنسبة للاقتصاد المحلي، لأن ازدهارها يساهم في رواج وانتعاش قطاع التجارة والنقل وقطاعات أخرى.
وأمام هذا الواقع، قد تتأخر تنمية السياحة الداخلية بالمنطقة عوض أن يتسع نشاطها ليشمل مواسم أخرى خارج موسم الصيف.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*