سلا : أم “مقرقبة” تقتل طفلها ثاني أيام العيد وسبيطارات الدكالي عجزت على الإنقاذ

جريمة بشعة بكل المقاييس تلك التي كانت مدينة سلا مسرحا لها هذا الأسبوع حيث فقد طفل حياته بعد تعرضه لاعتداء همجي دموي من طرف والدته، إذ لم تنفع العلاجات التي تلقاها بمستشفى مولاي عبد الله بسلا ولا بمستشفى بن سينا بالرباط لاحقا إلا ان اضحية وافته المنية .

ووفقا لمصادر متطابقة , فإن الضحية وصل إلى المستشفى في حالة حرجة والدماء تسيل منه، حيث تم إبلاغ الشرطة التي فتحت تحقيقا في الحادث ليتبين لها أن المعتدي ليس سوى والدة الطفل المسكين.

هذا وقد تم اعتقال المتهمة ليتضح للمحققين أنها ارتكبت جريمتها تحت تأثير الحبوب المهلوسة “القرقوبي” التي كانت مدمنة عليها والتحقيقات ممكن أن تكشف تطورات أخرى.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*