تدشين فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بتيفلت

سياسي.كوم : الرباط

أكدت فوزية بوكريان المندوبة الإقليمية للمقاومة وجيش التحرير بالخميسات، بمناسبة تدشين فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بتيفلت ، بمناسبة احتفالات الشعب المغربي بذكرى عيد الاستقلال ، يوم أمس الأحد فيى تصريح ل (السياسي.كوم )، وبحضور المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير مصطفى الكثيري وعامل إقليم الخميسات ورئيس بلدية تيفلت ورجال ونساء المقاومة بمنطقة زمور زعير زيان ، أن الفضاء هو حلم تحقق على أرض الواقع. وذلك بفضل المجهودات والمبادرات التي تبذلها المندوبية من أجل صيانة الذاكرة الوطنية والتعريف بامجاد ملحمة العرش والشعب في سبيل الاستقلال والوحدة الوطنية.
موضحة في السياق ذاته ، أن هذا الحلم يأتي تماشيا مع التوجيهات الملكية السامية الداعية لإبراز التراث التاريخي وتعريف الناشئة والأجيال الصاعدة بقيمه.
وأشارت المسؤولة ذاتها التي تلقت تهنئة خاصة رفقة الأطر العاملة معها من طرف المندوب السامي ، كون المشروع يتكون من فضاء متحفي للمقاومة ومركز الإعلاميات وقاعة السمعي البصري. بالإضافة إلى خزانة عمومية للكتب وإدارة ومرافق صحية.
وأكدت فوزية بوكريان ، أن تكلفة المشروع قدرت ب 2.060.000.00 درهم، ساهمت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بمبلغ 950.000.00 درهم ومساهمة المندوبية السامية ب150.000.00 درهم ، في حين تكلفت المديرية الإقليمية للتربية الوطنية بالعقار ومساهمة المجلس البلدي لتيفلت بمبلغ 960.000.00 درهم.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*