بديعة الراضي ترحب بالملتحقين بالاتحاد الاشتراكي من كوادر حزب الاحرار بكلميم ومباركة بوعيدة تحل بمنزل عزيز طومزين لمساندته في حملته ضد الاتحاد الاشتراكي

علمت” سياسي” ان الاستقالات تقاطرت من حزب الاحرار بكلميم ليلة وصول مباركة بوعيدة الى المنطقة ،

وفي الوقت الذي اجتمعت فيه بوعيدة مع مع تبقى من حزبها في كلميم رافعة شعار القبيلة وامتداد عائلتها ، استقبلت عضو المكتب السياسي بديعة الراضي المستقلين الجدد في مقر الحزب بكلميم داعية الى تعزيز العمل المؤسساتي والدفاع عن حق المواطنين في ممارسة السياسة ضمن قناعاتهم بالاطار  المؤسساتي الذي يرون فيه أنفسهم من أجل مغرب مبني على تعدد فكري وثقافي وسياسي حزبي ينهل من روح دستور 2011.

وقالت مصادرنا ان بوعيدة وجدت نفسها في تجمع بسيط جدا حج اليه معدودين على الاصابع مما دفعها الى الخروج الى شارع افني حيث لم تلق الترحاب المنتظر مما دفعها الى الانتقال الى بيت عزيز طومزين المرشح باسم فدرالية اليسار لدعمه ضد الاتحاد الاشتراكي .

كان طومزين قد هجم على مقر الاتحاد الكائن بشارع المقاومة متفزا مناضلي الحزب الشيء الذي نتج عنه مشادات انتهت بمخفر الشرطة وانتقلت الى الاعلام حيث كتبت عضو المكتب السياسي بصفتها الاعلامية مقالا اتهمت فيه طومزين باستعمال اليسار ضد اليسار. وقالت مصادرنا ان الاتحاد وضع شكاية ضد مرشح الاحرار الذي قام بمهاجمة مقر انتخابي للحزب بحي الكويرة واقفله مستعملا بلطجيته لازالة لافتات الحزب وتكسير واجهة المقر

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*