العدالة والتنمية تكسر تحالف التقدم والاشتراكية والاتحاد الاشتراكي وتفوز ببلدية صفرو

بات حزب العدالة والتنمية قريبا من رئاسة بلدية صفرو، بعدما نسج تحالفا خاصا جمع بينه والتقدم والاشتراكية والاتحاد الاشتراكي.

وينتظر أن يتم، في الساعات القليلة، انتخاب جمال الفيلالي الأستاذ والعضو السابق بالمكتب المسير للبلدية نفسها في الولاية السابقة، بإجماع أعضاء هذا الائتلاف الجديد، الذي أبعد الحركة الشعبية أحد مكونات ائتلاف حكومة عبد الإله بنكيران.

وضمن المصباح الفائز بـ13 مقعدا من أصل 35 مجموع مقاعد البلدية، بموجب عن التحالف السياسي، أغلبية مريحة بـ22 مقعدا، بعدما لم تفلح جهود الاكتفاء بالائتلاف الحكومي لتثبت أحد مكوناته برئاسة البلدية، فيما اصطفت في المعارضة الحركة الشعبية (6 مقاعد) والاستقلال (7 مقاعد) الذي ترأس البلدية في الولاية السابقة بواسطة الوزير السابق عبد اللطيف معزوز.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*