فضيحة تهز مستشفى السويسي للولادة…هل فعلا تم استبدال مولودة بمولود ذكر؟!

قالت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة الحق في الحياة في بلاغ لها انها توصلت “بمستجدات تعتبر جد خطيرة تستدعي التدخل العاجل لوزارة الصحىة و رئيس الحكومة المغربية من اجل انصاف الام واسرتها والمغاربة عامة، و يتعلق الامر بفضيحة استبذال مولودة بمولود ذكر لاحدى الامهات التي ترفض الى حدود الساعة المولود الذكر الذي وضعته الادارة بجانبها على انه مولودها من اجل ارضاعه الى ان الام ترفض ذلك وتطالب بأجراء لفحص ADN كما أنها ترفض مغادرة المستشقى الى حين احضار مولودتها علما على انها ترقد بالمستشفى لما يزيد عن تسعة ايام وجرت العادة أن معدل الاستشفاء بالنسبة للامهات اللواتي يلدن بعملية قيصرية لا يتجاوز اربعة الى خمسة ايام، لكن الام متشبة باحضار مولودتها قبل ان تغاذر المستشفى حيث ترقد بالطابق الرابع ، وتعود اطوار هذه الفضيحة الكارثية حيت ولجت الام المذكورة الى قاعة الولادة بمستشفى السويسي لوضع مولودها الذي كان من جنس انثى تم نقلها الى مصلحة طب المواليد والخدج من اجل تلقي العلاجات،و بعد مرور ثلاتة ايام سلموا للام مولود ذكر مما أثار حفيظتها واحتجت هي واسرتها على ادارة المستشفى التي هي الان في حالة استنفار قصوى، حيث ان اجتماع مرتقب غدا الجمعة 16 غشت للقابلات والاطباء من اجل التداول في هذه الفضيحة المدوية التي تلت عدة فضائح خطيرة مسترسلة و متكررة بمستشفيات المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا تستدعي المسالة والمحاسبة ،و التي كان السبق للشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة الحق في الحياة بالتنبيه اليها والى خطورتها،لكن الادارة المذكورة داىما ما تلجأ الى بينات توضيحية لتضليل الراي العام الصحي الوطني والعام….”
و تطالب الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة الحق في الحياة بتحمل وزارة الصحة و الحكومة المغربية مسؤوليتها فيما يقع بذات المركز وتدعوعهما الى التدخل العاجل لانصاف الاسر المغربية وحماية نسبهم وحماية حقوقهم التي يخولها لهم دستور المملكة…”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*